مقال متميز

السماء هى الحدود! خمس أشياء مشتركة بين كبار المفكرين

إقرأ المزيد آخر تحديث: ديسمبر 2019
Katherine Diggory بواسطة Katherine Diggory
مدة القراءة < 1 دقائق

بعض الناس لا يعيقهم التفكير التقليدي ، فيسعوا جاهدين للوصول إلى كل ما هو عظيم وإلى تحقيق أهدافهم بالرغم من الصعاب، وبغض النظر عن مجالاتهم التي اختاروها إلا أنهم يتشاركون جميعًا في بعض من الصفات والخبرات، فدعونا نلقي نظرة على هذه الصفات.

١. لا يهابون الرفض

عشنا جميعًا تجربة الرفض في وقت ما في حياتنا، ولكن يسمح الكثير منا للرفض بالتأثير سلبًا عليهم، فحتى إذا كان شعور الرفض كامنًا لوقت طويل يمكنه أن يؤثر علينا لاحقًا في الحياة، ولكن لا يسري الأمر هكذا بالنسبة لكبار المفكرين، فمثلًا نجد أن هنري فورد، مؤسس شركة فورد للسيارات، في بداية تأسيسه لعمله، أعلن إفلاسه لخمس مرات على الأقل قبل أن يحقق النجاح في النهاية، وفي بداية التسعينات، كانت ج. ك. رولينغ أم عزباء في إدنبرة تكافح من أجل تربية طفلها وتعيش على الإعانات الاجتماعية، وبعد تعرضها للرفض عدة مرات، باعت أخيرًا أول كتاب لها من سلسلة روايات "هاري بوتر" بنحو ٠ ٠ ٤٠ يورو، مما جعلها الآن أغنى من ملكة إنجلترا.

٢. يتمتعون بالشغف و أخلاقيات عمل عالية

يريد الكثيرين أن يصبحوا ناجحين ولكن لا يريدون أن يمروا بأي مشقة أو عناء لتحقيق هذا النجاح، كما أنه يتطلب التفكير بشكل أفضل قوة إرادة وعمل أكثر بكثير مما يود الكثير منا أن يبذله في مشروع واحد طيلة حياتنا، (قد أخبرنا مالكوم جلادويل أن إذا أردت أن تصبح خبيرًا أو متفوقًا في أمر ما، عليك أن تخصص له ٠ ٠ ٠ ١٠ ساعة وهو ما يعادل ٩٠ دقيقة في اليوم لمدة ٢٠ سنة)، وإذا عزمت على تخصيص ٠ ٠ ٠ ١٠ ساعة من وقتك من أجل شيء ما، فعليك أن يملأك الشغف نحوه، فقد باع فان خوخ لوحة واحدة فقط طيلة حياته، إلا أن شغفه هو ما دفعه لرسم نحو ٩٠٠ لوحة.

٣. يتعلمون من أخطائهم

قد يكون بيل غيتس أغنى أغنياء العالم ولكنه يؤمن بأن الفشل هو أهم أداة للتعلم، وقد قال في مقولة مشهورة له: "إن العملاء الأكثر إنعداماً للرضى عنك هم أهم مصادرك للتعلم"، كما أجرى توماس إديسون، مخترع المصباح الكهربائي، ما يتراوح بين٠ ٠ ٠ ١ و ٠ ٠ ٠ ١٠ محاولة قبل صنعه لاختراع غير وجه العالم، ولا يتوقع كبار المفكرين أنهم سيصيبون من أول مرة، ففي الواقع يرى الكثير الفشل على أنه جزء من رحلة مرضية للغاية نحو تحقيق أحلامهم.

٤. يثقون في قدراتهم

قد يكون الرفض والفشل جزء من مسيرة كبار المفكرين ولكن الثقة الخفية في قدراتهم ومعتقداتهم هي ما يميز كبار المفكرين عن غيرهم، فتسمح لهم أن يستمروا في مشاريعهم وأهدافهم حتى إذا قيل لهم أنها لن تتحقق أبدًا، وقد تم تشخيص حالة رجل الأعمال المليونير ريتشارد برانسون في طفولته بأنها عسر قراءة ولكن ثقته التي دفعته نحو الإقدام على أي تحدي هي التي أدت به نحو التمتع بالنجاح (الذي يشمل السفر عبر الفضاء الذي لم يتاح بعد للعامة).

٥. يحيطون أنفسهم بأفضل الأشخاص

نزدهر جميعًا حينما نكون جزء من مجتمع حتى كبار المفكرين منا، وقد وضح ذلك نموذج المغادرة المؤسسية، وهي دراسة أجراها فينسنت تينتو، وهو أستاذ في جامعة سيراكيوز بالولايات المتحدة الأمريكية، وبحثت هذه الدراسة في سبب مواصلة بعض الطلاب دراستهم حتى التعليم العالي وسبب توقف البعض الآخر، وقد أفادنا نموذج تينتو بأن الكلية في المقام الأول تعد مرحلة انتقالية من مجتمع إلى آخر، ويعتمد نجاحنا في الكلية على مدى نجاحنا في الاندماج في المجتمع الجديد، فماذا يحدث إذا عاد الطلاب إلى أهاليهم في عطلة نهاية كل أسبوع؟ الإجابة هي أنهم لا يلتقون بأحد ولا يندمجون مع من حولهم، فلا يحصلون على دعم أقرانهم الذين يمرون بالمشاكل ذاتها كما لا يتلقون أي إرشاد أكاديمي، وقد أظهرت دراسة تينتو أن الأفراد حينما لا يكونوا بمفردهم، فإنهم يتجهون نحو المثابرة.

ولكن أليست الحكمة تقتضي بأن يحرص من هم في طريقهم نحو النجاح على إخفاء أفكارهم عن الأخرين خوفًا من أن تتم سرقتها؟ هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة في عالمنا الحديث، فإن كبار المفكرين يتمتعون بالذكاء الكافي ليدركوا أن على الرغم من أنهم جيدون للغاية في أمر ما إلا أن إثارة فكرة ما يحتاج "لمجهود قرية بأكملها" وذلك تشبيه تربوي مشهور، فربما يكونوا ماهرين في الاختراعات ولكن ليسوا بالكفاءة الكافية لبيعها للمستثمرين، وقد يستطيعوا قيادة شعب ولكن بحاجة إلى مساعدة من يتمتع بخلفية إدارية، فيدرك كبار المفكرين حدود موهبتهم ليأتي دور الآخرين بعد ذلك.

والأهم من كل ذلك و فوق كل شيئ فإنهم لا يهابوا طلب المساعدة.

بحث في الموقع

يوفر Explore Life لك مجموعة متنوعة من المحتويات الفريدة من نوعها مع التركيز على حاسة السمع وأهميتها.